أخبار أهم الاخبار وطنية

السفير الجزائري في باريس يندد بـ”العداء غير مسبوق” للصحافة الفرنسية تجاه الجزائر

استنكر السفير الجزائري في باريس، محمد عنتر داوود، “العداء غير مسبوق” تجاه الجزائر، الذي أظهرته صحيفة “لو موند” الفرنسية في افتتاحيتها ليوم السبت.

وتساءل ممثل الدبلوماسية الجزائرية في باريس عن الهجوم المتجدد من قبل الصحافة الفرنسية بالتزامن مع اقتراب موعد إجراء الانتخابات التشريعية في 12 يونيو الجاري.

واعتبر داوود عنونة “صحيفة “لوموند” الفرنسية افتتاحيتها بـ”الجزائر في مأزق سلطوي”، عداء غير مسبوق تجاه الجزائر ومؤسساتها ورموزها الوطنية.

ورأى أن “الصحيفة الفرنسية لم تنتظر زيارة مبعوثها الخاص إلى الجزائر المقررة في الفترة من 8 إلى 14 يونيو الجاري، حتى يتمكن من قياس مدى حماس الشعب الجزائري على أرض الواقع، خاصة فئة الشباب من أجل هذه المرحلة الحاسمة مرحلة بناء المؤسسات للجزائر الجديدة، بل أبدت ذاتية مقلقة خلف مقال “تاريخ ضائع للديمقراطية الجزائرية”.

وأعرب داوود عن أسفه لـ “الطبيعة المشينة والعنيفة لهذا النص الصحافي الذي يستهدف رئيس الجمهورية عبدالمجيد تبون والمؤسسة العسكرية”، وقال إن هذه الافتتاحية “تدعو إلى المخططات الحقيقية لمثل هذه القسوة المتجددة والمقصودة، مع اقتراب كل موعد للعمليات الانتخابية في الجزائر”.

وبحسب السفير، فإنه “يحق للمرء أن يتساءل، بشكل شرعي، عن مقاربة الصحيفة (لوموند) ودوافعها، عندما تسارع إلى إطلاق حكم ذاتي تعبتر فيه “الجزائر في مأزق سلطوي”، وهذا حتى قبل الانتهاء من المقابلة المقرر إجراؤها في الأيام القليلة المقبلة مع رئيس الدولة، لبحث “تحديات العملية المؤسسية الجارية في الجزائر” حسب الطلب الذي تمت صياغته”.

وتساءل مرة أخرى، داوود “هل تخدم صحيفة “لوموند” المصالح الغامضة للجماعات المناهضة للعلاقة السلمية بين الجزائر وفرنسا؟”، مؤكدا في هذا الصدد أن “السؤال يبقى بلا إجابة”.

 

Related posts

بن فليس : لن يحدث ربيع دموي في الجزائر

admin

 بن حمو: بوتفليقة “مُقدّس” ومشكلتنا تكمن في الأشخاص المحيطين به !

admin

بن رحمة يضيع فرصة الصعود مع برينتفورد إلى الدوري الإنجليزي الممتاز

صحفي سكوب